سيدة تساعد زوجها الجديد على اغتصاب ابنتها «رنا».. والسبب صادم !

سيدة تساعد زوجها الجديد على اغتصاب ابنتها «رنا».. والسبب صادم !
كتبت/ايمان نجم
تحولت «رنا» ابنة الـ 16 عام من طالبة في الثانوية العامة إلى ضحية وسط شبكة دعارة، أسقطها في هذا الأمر زوج أمها الجديد بمساعدة أمها، وسرعان ما اختفت البسمة من وجهها إلى الشحوب والإنهيار.
 
بدأت تفاصيل قصة «رنا» المرعبة بعد وقوع مشكلات عديدة بين أمها وأبيها، وتطورت إلى أن حصلت أمها على الطلاق ورحلت بها وبشقيقتها الصغرى بعيدًا، ثم تزوجت من شاب سيئ السمعة يصغرها بـ 10 سنوات، بل وأقنع الأم ببيع جسدها لراغبي المتعة مقابل الحصول على الأموال، وذلك في اثناء تواجده وعلى مرأى ومسمع منه، حيث كان يدير كل شيئ.
 
ولم يتوقف عند ذلك الأمر، بل طمع في جسد الفتاة الصغيرة وحاول اغتصابها عدة مرات، والأم في كل مرة لا تصدقها وتتجاهل صراخاتها كل يوم، حتى وصل بالأم الأمر إلى مساعدة الزوج الجديد فعليًا في اغتصاب الفتاة، فأمسكت بأختها الصغرى وأحكمت الباب على زوجها وابنتها معه في الداخل حتى انتهى الإغتصاب.
 
وتمكنت مباحث الأداب في القاهرة من ضبط المتهمين بعزبة الهجانة، وفجرت الأم مفاجأة في التحقيقات، بعدما ذكرت أنها أرادت من ذلك الحصول على المال مع زوجها الجديد وكانت مقتنعة بكل ما يقوله لها، ووافقت على اغتصاب ابنتها قائلة «عشان نكسر عينها وتشتغل، هتجيب فلوس أكتر»، مؤكدة أن الزوج أقنعها أيضًا بزواجه من الفتاة عرفيًا ليحميها من القبض عليها بتهمة الدعارة حال الإمساك بها متلبسة.
 
هذا وتبين من التحقيقات أن الزوج يجهل قضية الجمع بين الأم وابنتها على ذمته في آنٍ واحد، وعلى الفور أحالت النيابة العامة كلاً من الزوج والزوجة إلى المحاكمة العاجلة أمام محكمة الجنايات

eman nagm

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.