مشروع “نساء مصريات” ينظم مؤتمرا غدا لمواجهة البطالة بين الفتيات

مشروع “نساء مصريات” ينظم مؤتمرا غدا لمواجهة البطالة بين الفتيات

كتبت/ايمان نجم

تنظم جمعية نهوض وتنمية المرأة، بالشراكة مع السفارة الفرنسية بالقاهرة وهيئة الأمم المتحدة للمرأة ومؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية، مؤتمر “نحو إشراك القطاع الخاص فى تمكين الفتيات اقتصاديا”، غدا الاثنين، والذى ينظمه مشروع “نساء مصريات.. رائدات المستقبل” تحت إشراف المجلس القومى للمرأة، ويستهدف تسليط الضوء على دور شركات القطاع الخاص فى الحد من البطالة بين الفتيات.

وقالت جمعية نهوض وتنمية المرأة، فى بيان صادر عنها اليوم الأحد، إن المؤتمر يستهدف تحقيق التعاون بين كل الجهات، الحكومية والخاصة والدولية والشركات، لتنفيذ هذا المشروع القومى الذى يستهدف التمكين الاقتصادى للفتيات، ويبدأ بتمكين 450 فتاة من خريجات الجامعات والدبلومات فى الفئة العمرية من 18 حتى 30 عاما، من خلال توفير فرص تدريبية لهن على مجموعة من التدريبات المهنية والحياتية المتخصصة، بما يؤهلهن لدخول سوق العمل مع توظيفهن فى كبرى الشركات الفرنسية والمصرية عبر ملتقى توظيفى بحضور الشركات الشريكة وعقد مقابلات شخصية معهن واختيارهن للوظائف المناسبة.

وعلى هامش المؤتمر سيتم عرض فيلم تسجيلى بعنوان “نساء مصريات.. رائدات المستقبل“، يتضمن تجربة بعض خريجات المشروع اللواتى يستعرضن مدى استفادتهن من المشروع وكيف أثر على حياتهن المهنية والشخصية، وسيتضمن المؤتمر أيضا شهادات حية لنماذج من الفتيات خريجات المشروع؛ لمعرفة مدى التأثير الذى أحدثه المشروع فى حياتهن، سواء من خلال التدريبات التى حصلن عليها أو توظيفهن فى كبرى الشركات.

وبحسب البيان الصادر عن الجمعية، ستكون هناك كلمة لممثلى الجهات المانحة بالمشروع، للحديث حول أهمية مشروع “نساء مصريات.. رائدات المستقبل” فى تحقيق التمكين الاقتصادى للمرأة، وكيف يتسق مع أجندة إحداث التنمية المستدامة للفتيات، وكيف جاءت المشاركة بالمشروع، إضافة لكلمات لممثلى بعض الشركات الفرنسية المشاركة بالمشروع.

يذكر أن مشروع “نساء مصريات.. رائدات المستقبل” يأتى فى إطار تطبيق العلاقات المصرية الفرنسية، وتهتم مؤسسة الرئاسة بهذا المشروع لأهميته فى تمكين المرأة المصرية، كما يُعد واحدا من المشروعات التى وقع عليها الرئيس الفرنسى فرانسوا هولاند مع الرئيس السيسي خلال 2016، وتمول المشروع 3 جهات هى: مؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية، والمعهد الفرنسى الذى يمثل سفارة فرنسا، وهيئة الأمم المتحدة للمرأة UN WOMEN، وتنفذه جمعية نهوض وتنمية المرأة باعتبارها الجمعية الأهلية المظلة لمؤسسة جذور من أجل التنمية ومركز تدريب شباب المعادى.

eman nagm

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.