الإعدام لموظف بهيئة النقل العام والمؤبد لآخرين بتهمة قتل شخص بالجيزة

الإعدام لموظف بهيئة النقل العام والمؤبد لآخرين بتهمة قتل شخص بالجيزة

كتبت/فاطمه السيد

قضت محكمة جنايات الجيزة، برئاسة المستشار عادل أبو المال، المنعقدة بمجمع محاكم جنوب القاهرة بالسيدة زينب، اليوم، الإثنين، بإعدام موظف بهيئة النقل العام و المؤبد للمتهم الثاني والثالث، وبراءة 2 آخرين، لاتهامهما بقتل عامل بالجيزة بسبب خلافات مالية.

 وطلبت المحكمة بالجلسة الماضية أخذ رأى فضيلة مفتى الجمهورية الشرعى فى إعدام المتهم الأول والثالث، وتسلمت بجلسة اليوم، رد هيئة الإفتاء المصرية فى القضية. 
صدر الحكم بعضوية المستشاريين خالد عمار ومحمود حمزة وسكرتارية سمير رزق.
وقررت المحكمة بالجلسة السابقة إحالة المتهم الأول والثالث إلى فضيلة مفتى الجمهورية لأخذ الرأى الشرعى فى اعدامهما بتهمة قتل شخص بالجيزة، وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم.

وكانت نيابة جنوب الجيزة الكلية أحالت في وقت سابق كلا من تامر عبد العظيم، موظف بهيئة النقل “محبوس” وعمرو محمد عاطل “محبوس”، ووليد عبد العظيم “هارب”، وخالد عبد العظيم “هارب”، وأشرف محفوظ فني تكييف “مفرج عنه”، الى المحاكمة الجنائية العاجلة فى القضية رقم 12997 لسنة 2015 المقيدة برقم 927 لسنة 2015.

ووجهت لهم النيابة العامة تهمة استعراض القوة والبلطجة وحيازة أسلحة نارية وذخائر بدون ترخيص والقتل العمد.

وكان المتهمين قد استعرضوا القوة واستخدموا العنف قبل المجنى عليه مجدي كمال والطفل يوسف مجدى، وجابر حسن، والطاف منصور، بسبب خلافات الجيرة.

ألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة القبض على المتهمين المحبوسين، وتحرر محضر بالواقعة وبالعرض على النيابة العامة قررت إحالتهم للمحاكمة الجنائية التي أصدرت قرارها المتقدم.

eman nagm

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.