تفاصيل مقتل طالب بقليوب.. المتهمون: ارتكبنا الجريمة لسرقته لشراء المخدرات

تفاصيل مقتل طالب بقليوب.. المتهمون: ارتكبنا الجريمة لسرقته لشراء المخدرات

كتبت/ايه احمد

الشيطان أغاونا، وحاجتنا للمال هى الدافع إلى استدراج صديقنا وقتله، وخشينا من كشف جريمتنا بعد قتله، فالقينا جثته بترعة الشرقاوية وبيع هاتفه المحمول بـ300جنيه، وتوك توك ب3 الآف”، بهذه الكلمات اعترف أصدقاء سائق قليوب بجريمتهم بقتله.

وتوالت اعترافات المتهمين خلال تحقيقات النيابة، حيث قال المتهم “كريم” 23سنة: “كنت أعرف المجنى عليه “شمس” منذ سنوات، حيث كان جارى وصديقى، ولكنه كان أفضل منى، فهو بالرغم من ظروفه الصعبة، إلا أنه لم يستسلم للفقر واستمر فى تعليمه فهو فى الصف الثانى الثانوى، وكنا على علاقة وطيدة ببعض، ومرت الأيام وابتعدنا، خاصة أن المجنى عليه بدأ يتغير معى بسبب أننى سلوكى مختلف عنه، وأنه أصبح يعمل ومعه مال“.

وأضاف “كريم”: “كنت بشتغل سائق توك توك، ولكن الربح التى كنت أتحصل منه كان لا يكفينى، خاصة أننى تعودت على شرب المخدرات، حتى طردنى صاحب التوك توك الذى أعمل عليه من العمل، فأصبحت بلا عمل ولا مال، وكنت بمر بضائقة مالية، فلعب الشيطان فى عقلى، واختمرت فى ذهنى فكرة قتل المجنى عليه، وسرقته من أجل المال“.

وتابع “المتهم” اعترافاته: “بالفعل اتفقت مع المتهمين الثانى والثالث، فهم كانوا يتعاطون معى مخدرات وبحاجة للمال مثلى، وقمت بالاتصال هاتفيا بالمجنى عليه، وطلبت منه أن يقابلنى بتوك توك، الذى يعمل عليه لتوصيلى وباقى المتهمين، لمنطقة “سنديون”، لشراء بعض الإحتياجات، وبالفعل جاء المتهم، واصطحبناه إلى ترعة الشرقاوية، وقاما المتهمان الثانى والثالث، بتكتيفه، وقمت بخنقه بجلباب أسود، حتى مات وألقيت جثته بترعة الشرقاوية، وقمت بسرقة التوك توك وهاتفه المحمول، وحصلت على مبلغ 1100 نصيبى من الواقعة وأنفقتهم على المخدرات“.

وأنهى المتهم حديثة قائلا: “المخدرات ضيعتنى وقتلت صاحبى”، واعترف باقى المتهمين، أن المتهم الأول هو الذى قادهم لارتكاب تلك الجريمة البشعة من أجل المال والمخدرات، وأنهم هم الذين قاموا ببيع “توك توك” المجنى عليه نظير 3 آلاف جنيه، مرددين أنهم نادمين على ما فعلوه.

يذكر أن اللواء رضا طبلية، مدير أمن القليوبية، تلقى إخطار ا من العميد هيثم حجاج مأمور مركز شرطة قليوب، بورود بلاغ من الأهالى بالعثور على جثة لشخص يدعى “شمس. م” طالب بالصف الثانى الثانوى، بترعة الشرقاوى دائرة المركز

جرى عرض البلاغ على اللواء علاء فاروق مدير المباحث الجنائية، وتبين من التحريات أن وراء ارتكاب الواقعة كلا من “كريم. ع” وشهرته كريم أنبوبة، 23سنة، سائق توك توك، و”مصطفي. ا. ع” 22سنة، عاطل، و”إبراهيم. ا” 25سنة، عاطل.

تم ضبط المتهمين وبمواجهتهم أمام الرائد أحمد كمال رئيس المباحث، اعترفوا بارتكابهم الواقعة، حيث قرر المتهم الأول أنه كان يمروربضائقة مالية اختمرت بذهنه فكرة التخلص من المجنى عليه والاستيلاء على مركبة التوك توك فاتفق مع المتهم الثانى والثالث، ويوم الواقعة، اتصل هاتفيا بالمجنى عليه الساعة السادسة مساءا وطلب توصيله لقضاء بعض الاحتياجات، وعقب تقابلهما توجها إلى طريق سنديون حيث تقابل مع المتهم الثانى (المكان المتفق عليه ) وتوجهوا جميعا إلى طريق ترعة الشرقاوى (مكان العثور على الجثة ) وقاما بالتخلص من المجنى عليه (خنقه) بواسطة جلباب أسود اللون كان يرتديه ثم تخلصا من الجثة بإلقائها فى ترعة الشرقاوى بعد أن استوليا على الهاتف المحمول الخاص به ( تخليا عنه بإلقائه فى الترعة ) وقاما باستقلال مركبة التوك توك وتوصيلها للمتهم الثالث للتصرف فيها.

عقب تقنين الإجراءات، أمكن ضبط المتهمان الثانى والثالث بأكمنة أعدت لذلك، وبمناقشتهما أيدا ما جاء بالفحص، وتم ضبط مركبة التوك توك المستولى عليها، تم التحفظ عليها، وتم إحالتهم للنيابة التى أمرت بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

المجنى عليهالمجنى عليه
جثة المجنى عليهجثة المجنى عليه

eman nagm

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.