7 أطعمة تسبب الغباء والخرف منها التونة والفشار

7 أطعمة تسبب الغباء والخرف منها التونة والفشار

كتبت/ايه احمد

يعتبر الطعام الوقود الذى يمد الجسم بالطاقة والحيوية وفوائد صحية أخرى، لكن بعض الأطعمة تسبب أضرار للمخ حيث تؤثر على الذاكرة والحالة المزاجية وتزيد من خطر الإصابة بالخرف، وقلة الإستيعاب وهى مانتعرف عليها فى السطور القادمة، وفقاً لما ذكره موقع ” healthline “.

 المشروبات السكرية

تناول كميات كبيرة من المشروبات السكرية يزيد من خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري وأمراض القلب، كما يؤثر سلبًا على الدماغ.

حيث يمكن أن يسبب تناول كميات كبيرة من الفركتوز الإصابة بالسمنة وارتفاع ضغط الدم وإرتفاع الدهون في الدم والسكري وقد يؤدي إلى زيادة في خطر على المدى الطويل من تطوير الخرف (6).

 الكربوهيدرات المكررة

تشتمل الكربوهيدرات المكررة السكريات والحبوب عالية المعالجة، مثل الدقيق الأبيض والتى تزيد من نسبة السكر في الدم.

ووجدت دراسة أخرى أن الطلاب الذين تناولوا كميات كبيرة من الدهون والسكر المكرر كانوا يعانون من ضعف الذاكرة .

ويمكن استبدال الكربوهيدرات المكررة بالطبيعية الصحية والتى تشمل الخضروات والفواكه والبقوليات والحبوب الكاملة.

السمن النباتى والكعك الجاهز

الدهون المتحولة هي نوع من الدهون غير المشبعة،  التي تؤثر سلباً  على صحة الدماغ، والتى توجد فى السمن النباتي ، والأطعمة الخفيفة ، والكعك الجاهزة.

البطاطس والفشار

تميل الأطعمة عالية المعالجة إلى التى تحتوى على نسبة عالية في السكر، والدهون المضافة والملح، وتشمل رقائق البطاطس ، والحلويات، والمعكرونة سريعة التحضير، والفشار .

وتسبب هذه النوعية من الأطعمة زيادة الوزن، والتي يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على صحة الدماغ.

 الأسبارتام

الأسبارتام هو التحلية الاصطناعية المستخدمة في العديد من المنتجات الخالية من السكر، التى يتناولها الراغبين فى إنقاص الوزن الزائد من الجسم، أو مرضى السكرى.

ويتكون الأسبارتام من الفينيل ألانين والميثانول وحمض الأسبارتيك، ويمكن لفينيل ألانين العبور للحاجز الدموي الدماغي، مما يعطل من إنتاج الناقلات العصبية، مما يؤثر سلباً على الدماغ.

ومن ناحية أخرى أشارت إحدى الدراسات إلى أن الأشخاص الذين تناولوا المشروبات الغازية المحلاة اصطناعيًا زاد لديهم خطر الإصابة بالسكتة الدماغية والخرف.

 الكحول

الإفراط فى تناول الكحول يؤدى إلى انخفاض حجم الدماغ والتغيرات الأيضية وتعطيل الناقلات العصبية، والتى عبارة عن مواد كيميائية يستخدمها الدماغ للتواصل مع الجسم، مما يزيد من فرص الخرف.

التونة وسمك القرش

تناول الأسماك المفترسة  التى تحتوى على نسبة عالية من الزئبق، يسبب أضرار صحية بجميع أنحاء الجسم، خاصة الدماغ والكبد والكليتين.

وتشمل آثار سمية الزئبق فى تعطيل الجهاز العصبي المركزي والنواقل العصبية وتحفيز السموم العصبية، مما يؤدي إلى تلف في المخ .

والأسماك التى تحتوى على نسبة عالية من الزئبق هى سمك القرش وسمك أبو سيف، وسمك التونة، والسمك البرتقالي ، والماكريل ، وسمك السلور.

 

eman nagm

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.