الجمعة , يونيو 25 2021
أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار المحلية / حكم إعدام “المعزول” ينهى على حلم “مرسى راجع ويقضى على الاخوان
محمد مرسى

حكم إعدام “المعزول” ينهى على حلم “مرسى راجع ويقضى على الاخوان

 بعد صدور الحكم النهائى الثانى ضد الرئيس المعزول محمد مرسى، فى قضية التخابر مع قطر، وتأييد حكم السجن المؤبد بحقه هو وعدد من قيادات الجماعة،يمر يوم أسود  على جماعة الإخوان وتحالفها إذ يعد الحكم النهائى الثانى الذى يصدر ضد مرسى، بعد السجن 20 عاما فى قضية “الاتحادية” الذى أيدته محكمة النقض.

هذه الأحكام ترد بشكل حاسم على ادعاءات الإخوان التى تزعم تمسكها بمرسى، والمهازل والهذيان المستمر لترويج عودة مرسى، ليؤكد الحكم أن “مرسى مش راجع”، ويضع قيادات الجماعة أمام قواعدها فى موقف مخز، يكشف حالة الارتباك الشديدة التى تمر بها الجماعة فى الفترة الحالية.

حالة الارتباك ظهرت بشكل واضح فى حالة الصمت الذى انتاب الإخوان بعد صدور الحكم الثانى، حيث لم يعد للجماعة فى جعبتها أى تصريحات سوى التحريض فقط، وسط اتهامات من شباب الجماعة للقيادات بأنهم باعوا قيادات التنظيم المتواجدة فى السجون.

مراقبون، أكدوا أن الحكم النهائى الثانى الصادر ضد محمد مرسى، سيعمق كثيرا من حالة الانقسام داخل جماعة الإخوان، خاصة أن محمد مرسى يعد محور الانقسام والأزمة الداخلية التى ضربت التنظيم.

وقال مراقبون، إن هذا الحكم سيكون بمثابة صاعقة تضرب التنظيم، وتدفع شباب الجماعة لتوجيه اتهامات مباشرة للقيادات الكبرى بالتنظيم بالفشل والعجز عن إنقاذ مرسى والبتالى سيزيد من حالة الانشقاقات، ستدفع مجموعات شبابية أخرى للانشقاق عن التنظيم.

 قال احدى القيادين بالجماعه إن الحكم النهائى فى قضية التخابر سيملأ نفوس عناصر الجماعة بالإحباط واليأس، ومن ناحية العلاقة مع الدولة المصرية والمناورات بالمصالحة وغيره سيقطع خط الرجعة نهائيا على تلك الدعاية، ومن ناحية الصراع داخل التنظيم سيفتح باب التراشق والتلاسن وتبادل الاتهامات بين أجيال التنظيم وربما المزيد من الانشقاقات.

واكد أن من الناحية القانونية أصبح “مرسى” ومن معه فى القضية مسجونين بحكم قضائى بات ونهائى بتهمة التخابر والجاسوسية، وهى تهمة مخلة بالشرف فى حق المحكومين وحق التنظيم، ومن ناحية الدولية والدبلوماسية حكم قضائى بات ونهائى بعد استنفاذ كل الاجراءات القانونية فى الدفاع والتداول مما يعطى للحكم مصداقية وحجية على الاتهامات الموجهة للتنظيم واثبات ان الدولة المصرية دولة مؤسسات قانونية.

وأوضح: “من الناحية السياسية والاجتماعية أول خطوة فى مشوار الألف ميل لإنهاء وجود الجماعة سياسيا واجتماعيا، ومن ناحية المنظمات الحقوقية إجهاض أى مزايدات فى شأن الحريات لأعضاء التنظيم”.

فيما أشار  اخرون ، إلى أن صدور الحكم النهائى على المعزول هو يوم أسود على الجماعة، فهذا حكمًا نهائيًا بعد قبول طعن الدفاع فى الحكم الأول الصادر من محكمة الجنايات فى 2016.

واكدو اخرون

من سيتابع قنواتهم سيجد حالة من الجنون والهذيان، فالحكم صدمهم، فهذه هى حقيقة تنظيم الإخوان الذى كشفته المحكمة اليوم، فهو تنظيم خائن لمصر يبيع أسرار أمنها القومى للعدو”.

كانت محكمة النقض قد أسدلت أمس الأول السبت الستار عن واحدة من أهم القضايا التى شغلت الرأى العام فى السنوات الأخيرة، وهى قضية تخابر الرئيس المعزول محمد مرسى مع قطر، بعد أن قررت المحكمة إعادة أوراق القضية التى أيدت فيها الحكم على الرئيس المعزول محمد مرسى بالسجن المؤبد، وذلك للتحقيق والتصرف وإدخال حمد بن جاسم رئيس مجلس إدارة قناة الجزيرة القطرية ورئيس وزراء قطر السابق ووزير خارجيتها على قائمة المتهمين فى القضية، بعد أن انكشفت المؤامرة التى دبرها “جاسم” لإفشاء الأسرار العسكرية المصرية لأجهزة مخابرات أجنبية أخرى

محمد مرسى

.

عن admin

شاهد أيضاً

افتتاح معرض بنت مصر باشمون برعايه مستقبل وطن

كتبت/سمر اشرف   بنت مصر ….. برعاية حزب مستقبل وطن بمحافظه المنوفيه امانه مركز اشمون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.